إعلان
أخبار

الإعلان عن هاتف Razer phone 2 :تصميم من الماضي مع عتاد أقوى ؟!

لطالما كانت شركة Razer  الشركة الرائدة في مجال الألعاب و اكسسوارات الحاسوب و فاجأتنا في العام الماضي بدخولها مجال الهواتف الذكية بأول هاتف ذكي مخصص للألعاب تحت مسمى Razer Phone. و هذا العام عادت الشركة بقوة الى سوق الهواتف الذكية بجهازها الجديد المسمى Razer Phone 2 الذي سيطيح بالأجهزة الرائدة المتواجدة في الأسواق.

يأتي Razer Phone 2 ليكون أفضل جهاز للاستخدام اليومي الذي يتعامل بسلاسة مع عملك و يطلق العنان لشغفك بالألعاب مهما بلغت متطلباتها العالية، بل و يتيح لك الاستمتاع بتجربة ترفيه لا مثيل لها و تأتي هذه المرة مع ترقيات و تحديثات هائلة تضم معالجا ذو أداء عالي و نظام تبريد و شحن لاسلكي و مقاومة للماء إضافة ة الى الشعار المضاء ، هذا هو جهاز الفلاغشيب المصمم خصيصا لعشاق اللعب.



مازال Razer Phone الهاتف الذكي الوحيد الذي يحتوي على شاشة تعمل بتردد 120Hz و هذا يشمل السرعة في الاستجابة اللمسية و عرض معدل تحديث الشاشة فيمكّنك من اقتحام عالم الألعاب بسرعة لا تشوبها شائبة مع عدم وجود أي تأخير زمني.

الشاشة ودقة العرض :

شاشة الجهاز بقياس 5.7 بوصة مع فخر الشركة بعرض بمعدل 120Hz و تقنية IGZO التي تعطي تباينا عاليا و دقة أعلى للشاشة التي تبلغ 2560×1440 بكسل مما يوفر معيارا لا مثيل له في تشغيل الألعاب. و تم تحسين العرض من خلال سطوع أعلى بنسبة 50٪ حيث أن السطوع يصل الآن الى 645 شمعة إضافة لدقة ألوان نقلت Razer Phone  إلى مستوى أعلى.

وتزيد هذه الزيادة في السطوع من دعم الـ HDR للشاشة مما يجعل جلسات Netflix تبدو أكثر روعة.

شيء واحد قد يكون ضد Razer Phone 2 فهو يأتي مع شاشة من نوع LCD كالنسخة السابقة بدلا من شاشة LED، فعلى الرغم من أن شاشة LCD تتيح معدل تحديث أعلى و لكن بالمقابل تجعل الهاتف أكثر سمكا و ألوان أقل وضوحا مقابل شاشات LED التي توجد على الأجهزة الرائدة من باقي الشركات مثل Samsung و Apple.

على العموم لا تزال شاشة Razer Phone 2 رائعة و بالنسبة لعشاق الألعاب ، لا توجد شاشة عرض تقدم أداءاً عاليا و أكثر كفاءة من شاشته.

الأداء و واجهة المستخدم:

يحتوي هاتف Razer Phone 2 على معالج من نوع Snapdragon 845 بسرعة 2.8 غيغاهرتز الى جانب 8 غيغابايت من ذاكرة الوصول العشوائي مع نظام تبريد يعمل بتقنية غرفة البخار التي تبدد الحرارة عن طريق نشرها على مساحة سطح واسعة ، مما يؤدي الى عدد أقل من النقاط الساخنة. و هذا يسمح بقدر أكبر من الثبات في الأداء مقارنة بأساليب التبريد التقليدية.

ميزة فريدة ظهرت في جهاز Razer Phone و لا زالت الشركة محافظة عليها وهي Game Booster الذي يمكّنك من ضبط أداء الهاتف لألعاب معينة. تسمح لك هذه الميزة بضبط الدقة و معدل التحديث و المزيد من الخيارات على أساس كل لعبة على حدة، يتيح لك هذا التأكد من الحصول على أقصى طاقة عند تشغيل الألعاب الثقيلة مثل PUBG مع الحفاظ على عمر البطارية أثناء اللعب بألعاب أقل استهلاك لطاقة المعالج مثل Candy crush.

قامت الشركة أيضا بتضمين تطبيق جديد يسمى Razer Cortex و هو عبارة عن متجر يعرض لك أفضل الألعاب على Razer Phone 2 و التي قد لا يكون من السهل العثور عليها في Google play.

و لكن و للأسف لا توجد حتى الآن أي مؤشرات الى الألعاب التي تم ضبطها خصيصا للاستفادة من شاشة 120Hz و مكبرات صوت Dolby 5.1. و سيتمكن اللاعبون أيضا من الحصول على عملة افتراضية من الألعاب التي يتم تنزيلها من Razer Cortex و التي يمكن استبدالها في وقت لاحق و لكن لا يوجد أي تفاصيل كاملة بهذا الشأن.

و يأتي الجهاز بنظام Android Oreo 8.1 و هو أمر مخيب للآمال نظرا لأن Android Pie 9 أصبح متوفرا حاليا، و لكن الشركة وعدت بترقيته في المستقبل.

كما قامت الشركة باستخدام واجهة Nova Launcher مع إمكانية تخصيص المظهر و تغيير شكل الأيقونات والرموز من خلال Theme Store.

أما بالنسبة لسعة التخزين فهي بحجم 64 غيغابايت و هي جيدة نوعا ما، و لكن يمكن تحسينها بفضل تضمين فتحة microSD و يدعم الجهاز بطاقات يصل حجمها الى 2 تيرابايت.

الكاميرا :

قد تبدو الكاميرات الخلفية المزدوجة التي تأتي بدقة 12 ميغابكسل هي نفسها الموجودة في Razer Phone السابق و لكن هناك عدد من التحسينات هنا. في البداية قامت الشركة باستبدال الكاميرات التي كانت من شركة سامسونغ الى كاميرات من شركة سوني، في الوقت الذي قامت فيه أيضا بتحسين نظام OIS (تثبيت الصورة البصرية) على العدسة ذات الزاوية العريضة. هذا يعني أن الكاميرات الموجودة على Razer Phone 2 يجب أن توفر تجربة تصوير أكثر شمولا مع تحسين الأداء و الاستجابة الضوئية.

يمكن للكاميرات الخلفية أيضا التقاط لقطات بالحركة البطيئة بدقة 1080 بكسل بسرعة 120 إطار في الثانية. هذا ليس بطيئا مثل 240 أو 960 إطار في الثانية التي رأيناها في أحدث هواتف Samsung و Sony، و لكنه سيكون إضافة مرحب بها للبعض.

مع وجود كاميرتين خلفيتين أحدهما لزاوية الانتشار و الأخرى للتقريب البصري يمكنك الحصول على تقريب ×2 مما يتيح لك الاقتراب من الموضوع دون تقليل جودة الصورة.

يمكن للكاميرا الأمامية التقاط لقطات عالية الوضوح بسرعة 60 إطار في الثانية، و حسب تصريح الشركة فإن السبب وراء ذلك هو تعليقات بعض المستخدمين بأنهم يرغبون بتسجيل نفسهم أثناء اللعب.

و هنا لنا أن نقف احتراما للشركة التي لم تقم بمقارنة كاميرا هاتفها الجديد مع كاميرات الهواتف الرائدة مثل IPhone XS و Note 9 بل قامت بالمقارنة بين كاميرا النسختين Razer Phone و Razer Phone 2 مستعرضة التحديثات و التطورات التي أجرتها على الكاميرا.

البطارية :

تمسكت Razer بنفس البطارية السابقة التي تبلغ سعتها 4000 ميلي أمبير ، و مع شاشة أكثر إشراقا و شعار خلفي مضيء لنا أن نضع إشارة استفهام حول استخدام سعة البطارية هذه.

تدعم البطارية الشحن السريع بتقنية Quick Charge 4+ مما يتيح لك شحنه بسرعة فائقة. كما أتاح وجود غطاء خلفي زجاجي إمكانية تضمين ميزة الشحن اللاسلكي في الهاتف. كما توفر الشركة لوحة شحن لاسلكية إضافية مزودة بقاعدة إضاءة خفيفة. و يمكن قلب لوحة الشحن لاختيار الوضع المناسب للهاتف سواء تريده مسطحا أو واقفا و سوف يكون متاحا للشراء بشكل منفصل و لكن لا معلومات عن السعر حاليا.

التصميم :

يبدو جهاز Razer Phone 2 متطابقا تماما مع سابقه مع وجود حواف واسعة أعلى الشاشة و أسفلها إضافة لحواف مربعة تحتوي مفتاح الطاقة/القفل المثبت على الجانب و الذي يحتوي على ماسح بصمة الإصبع.

الغطاء الخلفي مصنوع من الزجاج من نوع Gorilla glass 5 و تم نقل الكاميرا إلى المركز في الجزء العلوي.

الميزة الأكثر إثارة هي شعار Razer chroma فهو يضيء الآن. يسمح لك تطبيق Chroma على الهاتف بتخصيص لونه و الاختيار من 16.8 مليون درجة، و يمكنك أيضا الاختيار من بين ثلاث حالات مختلفة : التنفس (ينقل السطوع من الأعلى الى الأسفل) و الستاتيكي (يبقى الضوء في سطوع واحد) والدورة (وضع الطرف الذي يدور من خلال جميع الألوان).

ليس من المستغرب أن تكون إضاءة RGB نوعا ما استنزافا للبطارية لذا يتيح لك التطبيق أيضا إيقاف الإضاء تماما أو الاختيار من أوضاع الطاقة المنخفضة التي تعمل فقط على تشغيل تأثير الضوء عند تشغيل/إلغاء قفل الشاشة. إنها ميزة ممتعة و فريدة في عالم الهواتف الذكية.

بالنسبة للحواف فهي أكثر دقة من سابقتها مما يجعلها أكثر راحة ،و يوفر إطار الألمنيوم قدرا كبيرا من الصلابة على الهاتف. أما بالنسبة لأبعاده فهي 8.5×78.99×158.5 ملم مما يجعله أكبر و أثقل قليلا من النسخة السابقة ، و لكن الفرق صغير جدا و يمكنك الاستمرار في استخدامه بيد واحدة.

للأسف لا يحتوي الهاتف على منفذ لسماعة الرأس و يعتبر USB-C المنفذ الوحيد.

مكبرات الصوت من نوع Dolby Digital 5.1 مع دعم DAC بتقنية 32 بت وهي لا تزال الأفضل حاليا.

من المخجل أن يبدو Razer Phone 2 مشابها جدا لسلفه و على الرغم من أن التصاميم ذات الشاشات الكاملة رائجة هذا العام إلا أن Razer phone 2 قد يبدو ذا طراز قديم نوعا ما.

يتوفر الجهاز بسعر 799$ و هو أغلى من سابقه ب 100$ ليس من المفاجئ أن السعر قد زاد فهذا شائع في عالم الهواتف الذكية و لكن مع المواصفات التي يقدمها و الأداء العالي سيكون من الأجهزة ذات القدرة التنافسية العالية التي ستهدد مراكز بعض الهواتف الحالية.

إعلان
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock