إعلان
أخبار

اجهزة Asus الجديدة في معرض CES 2019 لمحبي الألعاب

الأمور تزداد حماسا شيئاً فشيئاً في معرض CES 2019, فقد أطلقت شركة Asus جهازين حاسوب جديدين من طراز ROG المخصصين للجيمرز ومستخدمي الفئة العليا من الحواسيب, هذه الأجهزة هي Asus ROG Mothership GZ700 و ROG Zephyrus GX701.

 جهاز ROG Mothership

هو لابتوب بفكرة خارج الصندوق نوعا ما, فكما قامت أيسر بتقديم لابتوب متعدد الاستخدامات ويعمل كعدة أجهزة مدمجة في الجهاز ذاته, تأتي شركة Asus بجهاز أقل مايقال عنه بأنه غريب ضمن عالم الحواسيب المحمولة.

تم إطلاق Mothership في معرض CES 2019, حيث تم استلهام بعض التفاصيل التصميمية من الأجهزة القابلة للفصل والاستخدام بشكل تابلت مثل Microsoft Surface.

حيث أننا من ناحية التصميم نجد أن جسم الحاسوب بالكامل موضوع خلف شاشة العرض, تماما كفكرة الحواسيب المكتبية المدمجة من أبل أو مايكروسوفت.

ومع هذا التصميم تم تحسين نظام التبريد ديناميكيا, حيث تم وضع مخارج المراوح الخاصة بتبريد القطع الداخلية في أعلى الشاشة, بحث أنه لن تكون عرضة للانسداد بأي شكل من الأشكال بحث سيكون تدفق الهواء من كل مكان من الجهاز, وحتى ستقلل من كمية دخول الغبار إلى المراوح.

بوزن 4.7 كيلوغرام, هو فعلياً كما يشير إليه المصطلح (بديل عن أجهزة الحاسوب المكتبية) (Desktop Replacement), حيث سيكون حمله دائما مهمة صعبة نوعا ما, فهو أثقل من أجهزة اللابتوب المخصصة للألعاب بشكل عام.

يمكن أن نقول بأن هذا الجهاز صمم ليجلس فترة طويلة على طاولة العمل لديك, لكن مع قابلية نقله لمكان آخر إذا أردت.

يمكنك فصل لوحة المفاتيح المريحة نسبيًا وطيها, والتي تتصل عبر Wi-Fi أو سلكياَ بدلاً من البلوتوث. يتيح لك طيها توفير مساحة على المكتب ويمنحك المزيد من المرونة في وضعها أينما شئت مع وجود إضاءة مخصصة RGB.

وتقول آسوس أنها صممت الجهاز بهذه الطريقة لأن الناس عادة ما يربطون لوحة مفاتيح منفصلة بأجهزة الكمبيوتر المحمولة الخاصة بهم. و عادةً ما يكون من المفضل استخدام لوحة مفاتيح خاصة من تفضيل المستخدم تناسبه في طبيعة عمله على الجهاز.

يمكن لشاشة العرض -والتي تشتمل على مكونات الجهاز نفسه أيضا- أن تجلس بثلاث وضعيات مختلفة, مع وجود داعمة خلفية ذاتية الفتح لوضعية Surface, قد تجدها أفضل وضعية لك في استخدام الجهاز.

في داخل جهاز Mothership, قامت Asus بتزويده بشريحة معالج Core i9-8950 HK المحمولة على اللوحة الأم (غير قابل للإزالة) وبطاقة رسومية  GeForce RTX 2080 الجديدة من Nvidia أيضا محمولة على اللوحة الأم.

بالنسبة لذاكرة الوصول العشوائي RAM, يتضمن أربع فتحات SO-DIMM لما يصل إلى 32 جيجابايت من DDR4 (أو 64 جيجابايت إذا يمكنك العثور على وحدات كبيرة من شركات معينة)

كما أنه يشتمل على شريحة اتصال متقدمة – 802.11ax Wi-Fi (ويعرف أيضا باسم Wi-Fi 6) وكرت شبكة 2.5 G Ethernet – بالإضافة إلى ثلاث مداخل من نوع  NVMe SSD RAID 0 لنقل الملفات بسرعة عالية مع سرعة قراءة أكثر من 8 جيجابايت في الثانية, والحصول على قدر وفير من سعة التخزين. الشاشة تأتي بتردد 144 هيرتز بدقة 1080 بتقنية G-Sync.

ومع تلك المواصفات الضخمة من هذا الجهاز, فهو يتصل بمنفذين تغذية كهربائية, لتستطيع تشغيل هذا الوحش بكامل طاقته.

 

جهاز ROG Zephyrus GX701

كما أنفقت آسوس وقتًا وجهداُ في جعل ROG Zephyrus GX501 السابق أكبر قليلاً. تعرف على ROG Zephyrus GX701 الجديد, الذي يقدم شاشة مقاس 17.3 بوصة من نوع IPS إلى الكمبيوتر المحمول الذي يتميز بخاصية بديل سطح المكتب فائق الرقة, حيث أنه على عكس أخيه الأكبر Mothership فهذا أخف وأنحف وقابل للنقل بشكل أسهل.

يشارك GX701 العديد من السمات مع الإصدار 15 بوصة السابق, بما في ذلك الجسم القابل للإمالة مما يساعد في الحفاظ على برودة الجهاز, حيث أنك عندما تقوم بفتحه يظهر نتوء بسيط أسفله يقوم برفعه عن الطاولة بضعة مليمترات مما يسمح للهواء بالتدفق بحرية أسفله من جهة المراوح, ولوحة مفاتيح بالجهة الأمامية ولوحة لمسية تاتش باد مثبتة في الجانب الأيمن من لوحة المفاتيح يمكن أن تتحول للوحة أرقام مضيئة عند الحاجة إليها.

بالنسبة للمواصفات والهاردوير تم تزويد هذا الكمبيوتر المحمول بمعالج Intel Core i7-8750H من الجيل الثامن, ويمكن تهيئته بذاكرة وصول عشوائي RAM تصل إلى 24 جيجابايت من نوع DDR4 2666. وكرت رسوميات GeForce RTX 2080 Max-Q من Nvidia مع 8 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي المخصصة للرسوميات VRAM من نوع GDDR6.

على الرغم من أن البطارية ليست كبيرة مقارنةً بالعديد من أجهزة الكمبيوتر المحمولة الأخرى, فإن آسوس تقول إن Zephyrus يمكن تشغيله من شاحن قياسي أو شاحن من نوع USB-C PD.

نظرًا لأن طاقة شواحن USB-C PD محدودة بـ 100 واط كحد أقصى, فلا يكفي لتشغيل جهاز Zephyrus بكامل طاقته. وقالن آسوس أنها أضافته كخيار سريع لأولئك الذين يرغبون في أخذ GX701 للاستخدام العام وبشكل أكثر قابلة للتنقل.

على هذا النحو, يكفي لتصفح الويب واستخدام أوفيس ومعظم المهام الخفيفة. فقط لا تقم بتشغيل لعبة أو ماشابه على هذا الشاحن.

ميزة أخرى ترفع لها القبعة في GX701 هي القدرة على تشغيل G-Sync لمعدلات الإطارات المتغيرة.

على جميع أجهزة الكمبيوتر المحمولة الأخرى هذه الميزة تعني أن المعالج الرسومي GPU دائما يعمل وهذا يعد استهلاك وضياع لطاقة وعمر الشريحة, ولكن آسوس قالت أن Zephyrus لديه ميزة تسمح له بالتبديل إلى وضع توفير الطاقة. ويتم هذا بإيقاف بطاقة الرسوميات المنفصلة GeForce واستخدام بطاقة الرسومات المدمجة من Intel بدلاً من ذلك لتحقيق تلك الميزة.

لمسة أخيرة أضافتها أسوس في هذا الجهاز, وهية إزالة كاميرا الويب. تلك الفكرة لن تعجب الكثير من المستخدمين, حيث ستضطر لتركيب كاميرا ويب منفصلة, لكن تمت تلك التضحية بمقابل الحصول على إطار الشاشة الرفيع المميز الذي يشعرك بأنك تملك جهاز رائد حقا في عالم الحواسيب المحمولة.

سيتوفر الجهازين في الأسواق ضمن الربع الأول من هذه السنة, لكن المعلومات حول التسعير وتاريخ الإصدار المحدد غير متوفرة وسيتم تحديدها لاحقا.

إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock