من يزور حسابك على فيسبوك؟ هل يمكن معرفة ذلك؟

تعتبر أسئلة معرفة من زار بروفايلك على الفيس بوك واحدة من أكثر الأسئلة شيوعاً عن الشبكة الاجتماعية الأكبر للمستخدمين. حسناً من الممكن أنها لم تمر عليك بعد أو لم تصادفها حتى، لكن متاجر التطبيقات و الروابط المنتشرة هنا و هناك من المحتمل مصادفتها ورصدها بسهولة والتي تدعي ببساطة أنها قادرة على تأمين هذه المعلومات القيمة لك.

هل يمكن تصديق أحد هذه التطبيقات على الأقل حتى وإن كانت غير مجانية؟ حيث تعرض العديد من الإعلانات المدفوعة التي تروج لهذه الخدمات مقابل الحصول على كنزك الثمين ألا وهو معرفة من زار حسابك على الفيس بوك.

سأحاول في المقالة الإجابة عن هذه الاسئلة و الطرق و الحيل التي دفعت أصحاب هذه الخدمات إلى تقديم خدمات بديلة لإغناء فضولك.

هل يمكن معرفة من زار بروفايلك على الفيس بوك؟

لا توجد أي طريقة ولا ميزة يمكنها أن تقدم لك معلومات حول أسماء الأشخاص الذين قاموا بزيارة بروفايلك على فيس بوك، وجميع التطبيقات والأدوات والمواقع التي تدعيّ أو تنشر طرق حول إمكانية القيام بذلك هي حتماً كاذبة.

تأكيد الفيس بوك على ذلك يأتي من خلال منتدى الدعم الخاص بالشبكة الاجتماعية، و الرد بطبيعة الحال ينفي وجود أي طريقة تخول المستخدم لمعرفة ذلك سواء بطرق يدوية أو تطبيقات الطرف الثالث و التي تنتشر عبر المتاجر أو المواقع الكاذبة.

الأمر لا يخفى على احد، نعم فيس بوك يقوم بتتبع نشاطاتك و موقعك و سجل تصفحك للشبكة الاجتماعية. لكن القضية هنا أن فيس بوك لا يجمع تلك المعلومات لاستهدافك شخصياً أنت مع عدد آخر من المستخدمين، بل يخصص تلك المعلومات لاستخدامها في برنامج الشركة الإعلاني.

نظرياً هذه المعلومات أساساً غير متاحة لك لتصفحها، و إن قامت الشركة بتغيير مسارها و عرض هذه المعلومات للعامة سيتاح لك حينها معرفة ذلك. في الحقيقة توجد شبكات اجتماعية توفر خدمة معرفة من زار حسابك و من بينها شبكة لينكد إن (linkedin) الإجتماعية، حيث تتوفر للحسابات المجانية معرفة عدد الزيارات للحسابات خلال 90 يوم دون معرفة الاسم بينما للحسابات المدفوعة سيتاح لك معرفة أسماء من زار حسابك فقط في حال تم تعطيل خيار وضع الخصوصية.

معرفة من زار حسابك على موقع LinkedIn
صورة توضح ميزة معرفة من زار حسابك على موقع LinkedIn

الفرق هنا واضح بين الشبكتين حيث LinkedIn موجهة لأصحاب المشاريع و الخبرات و التواصل بين هؤلاء الأشخاص مهم لتأمين علاقات ناجحة في المشاريع التي يعملون عليها، بينما فيس بوك موجهة أكثر للأشخاص الاعتياديين، و عرض تلك المعلومات للعامة يعرضك بلا شك للحرج قبل أن تتمتع بمزايا هذه الخدمة إن أتيحت فعلاً.

و في هذه الحالة من المخول للعديد وقتها مغادرة الفيس بوك أو الامتناع عن ذلك حتى ايقاف هذه الخدمة مثلاً، لذلك فيس بوك لم و لن تعرض مثل هذه المعلومات على الأقل خلال الأعوام القليلة القادمة.

تطبيقات تدّعي معرفة من زار حسابك على فيس بوك

بعد التوصل إلى إجابة شافية من خلال الفقرات السابقة أنه لا توجد طريقة لمعرفة من زار بروفايلك على الفيس بوك، لماذا يوجد هذا الكم الهائل من التطبيقات التي تدعي معرفة ذلك؟

الأمر لا يقتصر هنا على وظيفة محددة لهذه التطبيقات بعد الاتفاق على كذبها حول تقديمها لخدمات مزيفة، و فيما يلي قائمة بوظائف تلك التطبيقات و أهم أهدافها بعد استغلالها لمسميات كاذبة:

  1. جمع الأموال عبر عرض العديد من الإعلانات ضمن هذه التطبيقات أو الترويج لها عبر المنصات الإعلانية المدفوعة
  2. إصابة هاتفك المحمول أو حاسوبك الشخصي ببرمجيات خبيثة.
  3. الحصول على كلمة سر حسابك أو منح الصلاحية لتلك التطبيقات بالوصول إليه بطريقة مباشرة بعد تسجيل الدخول إلى حسابك عن طريق هذه التطبيقات
  4. جمع المعلومات عن المستخدمين لاستخدامها لاحقاً.

و البند الأخير يتركنا مع فضيحة فيس بوك الأخيرة والتي أدت لجمع معلومات مايقارب 50 مليون مستخدم للفيس بوك و استخدامها لاحقاُ في حملة الانتخابات الأميركية وظهرت للعلن في 2018. بافتراض حدوث هذا الأمر معك مستقبلاً فهو أمر جيد حتى الآن قياساً بباقي الحالات التي من الممكن أن تواجهك عن طريق هذه التطبيقات، و أسوأها بالطبع في حال كانت تلك التطبيقات برمجية خبيثة و التي تخول أصحاب التطبيقات سرقة ملفاتك الشخصية بكاملها و عرضها لاحقاً للبيع أو حذفها ببساطة بقصد الضرر.

تطبيقات معرفة من يزور بروفايلك على الفيس بوك
تطبيقات مزيفة تدعي معرفة من يزور بروفايلك على الفيس بوك

بعد الاتفاق على أضرار هذه التطبيقات و للحد من انتشارها فإن فيس بوك تنصحك بتقديم بلاغ حولها، حتى و إن كنت تعلم غايتها الحقيقة و صادفتك دون القيام بتثبيتها أو منحها الصلاحيات اللازمة للقيام بعملها.

بينما إن كنت وقعت في فخ أحدها و استخدمتها فعلاً في حسابك الشخصي، فلا زال يوجد بعض الأمل إن كنت لا تعلم حول تأمين حسابك. سيتم إرفاق مقالة إرشادية حول حماية حسابك الشخصي على الفيس بوك.

ما هي المعلومات التي يخول لك مشاهدتها على فيس بوك؟

حسناً بعد التمعن أكثر أن فيس بوك لن تسمح لك بمعرفة من زار حسابك الشخصي فإنه لا تزال بعض المعلومات التي يمكن تحصيلها عبر حسابك الشخصي، لكن ذلك يتم عبر واجهة الفيس بوك نفسها و ليس عن طريق مواقع أو خدمات أو تطبيقات طرف ثالث.

في الحقيقة فإن الفيس بوك أصبح أكثر صرامة مع سياسة استخدام البيانات الخاصة به مما دفع العديد من التطبيقات إلى الإغلاق أو مغادرة الشبكة الاجتماعية.

أقرب مثال على ذلك موقع  Klout  و خدمته الشهيرة Klout Score و هو عبارة عن تقييم رقمي يقدمه لك لحساباتك على الشبكات الاجتماعية على مقياس من 1 إلى 100 لتوضيح مدى “تأثيرك اجتماعياً” على هذه الشبكات.

موقع Klout

رغم ذلك مازالت تتوفر بعض المعلومات التي يخول لك معرفتها رغم أنها ليست بمدى التعمق الكافي قياساً بالمعلومات التي كان يمكن تحصيلها في السابق بعد تقييد الكثير من الصلاحيات من قبل الشركة.

على سبيل المثال إن كنت تريد ملخصاُ لتفاعلاتك مع صديق ما على الفيس بوك يمكنك معرفة ذلك من خلال أداة “See friendship ” و التي يمكن الوصول لها بعد زيارة حساب صديقك و النقر على القائمة المنسدلة أسفل صورة الغلاف لحسابك صديقك.

نشاطاتك على موقع فيس بوك

إن كنت تريد معلومات عن نشاطك على الشبكة الاجتماعية يمكنك ذلك من خلال أداة “activity log” و التي يمكن الوصول لها بالنقر على القائمة المنسدلة المتواجدة على الجهة اليمنى العلوية في الواجهة الرئيسية لموقع الفيس بوك.

مشاهدة نشاطك على فيس بوك

كما يمكنك الحصول على معلومات زوار صفحاتك على الفيس بوك من ضمنها الأعمار و الموقع الجغرافي الخاص بالمتابعين في حال كانت الصفحات متاحة للعامة.

ما هي المعلومات التي يجمعها فيسبوك عنك؟

في حال لم تسمع بإتفاقية GDPR لحماية بيانات المستخدمين, فإنه أصبح بإمكانك الحصول على أرشيف كامل بالمعلومات التي يعلمها فيس بوك عنك. و جاء ذلك نتيجة فضيحة البيانات الأخيرة مما دفع إلى ظهور هذه الاتفاقية والموافقة عليها لإعلام المستخدم بنوع البيانات التي يتم تحصليها أو جمعها حوله سواء على منصة فيس بوك أو غيرها.

تحديث: بعد صدور عدة قرارات من الإتحاد الأوروبي و بعض الولايات الأمريكية مثل كاليفورنيا، أصدرت فيس بوك تحديثاً للتطبيق الرسمي يسمح لك بعرض المعلومات التي يجمعها عنك والتي يتم على أثرها عرض المنشورات من أصدقاء أو أشخاص معينين دوناً عن غيرهم مع الكثير من التفاصيل الأخرى التي يتم جمعها حولك.

هل أعجبتك المقالة ؟ شاركنا برأيك وتجربتك ضمن التعليقات.

الصورة الافتراضية
يزن زغبي
مؤسس الموقع، والمسؤول عن إدراة المحتوى ونشره. اهتمام بالتقنية وجميع مجالاتها على مدار عدة أعوام متتالية، خبرة عملية لحوالي 4 أعوام في مجال تحسين محركات البحث مثل جوجل وغيره، ومتطلع دائماً للمعرفة وتعلم المزيد.
المقالات: 110

اترك ردّاً